ميلانا ترامب … لا يزعجها علاقات زوجها المزعومة

نشر بتاريخ 14 أكتوبر 2018 21:58:05

قللت ميلانيا ترامب من أهمية التكهنات بشأن مدى استقرار زواجها من الرئيس دونالد ترامب، قائلة إن المزاعم بشأن علاقات جنسية له خارج إطار الزواج ليست محل "قلقها أو تركيزها"، لأنها لديها أشياء أفضل أولى باهتمامها.

وأضافت، في مقابلة مع قناة إيه بي سي نيوز، أن التكهنات الإعلامية بشأن مدى استقرار زواجها ليست "جيدة".

وردا على سؤال حول ما إذا كانت تحب ترامب، أجابت: "نعم. نحن على ما يرام".

وينفي الرئيس ترامب إقامة علاقات جنسية خارج إطار الزواج.

وكانت الممثلة الإباحية، ستورمي دانييلز، ونجمة مجلة بلاي بوي، كارين مكدوغال، قد قالتا إنهما أقامتا علاقات جنسية مع ترامب.