بعد ثغرة

أخبار مراكش

نشر بتاريخ 01 يونيو 2019 12:03:52

ترتفع مخاوف مستخدمي "واتساب" بشأن خصوصيتهم، في أعقاب حادثة التسلل الإلكتروني الذي استهدف، قبل أيام، تطبيق التراسل الفوري. وكان "واتساب" قد حث المستخدمين، الأسبوع الماضي، على تحديث التطبيق بتنزيل أحدث نسخة منه، بعد بلاغ أفاد بأن المستخدمين يمكن أن يتعرضوا لبرنامج تجسس خبيث على هواتفهم دون علمهم. ومكنت الثغرة المهاجمين من وضع برنامج تجسس خبيث على الهواتف، عن طريق الاتصال بالأشخاص المستهدفين باستخدام خاصية الاتصال على "واتساب". وبعد هذا الحادث، تجدد قلق المستخدمين بشأن أمن بياناتهم ورسائلهم على التطبيق الشهير، الذي يستخدمه أكثر من 1.5 مليار مشترك شهريا. ويقدم واتساب خدمة تشفير الرسائل والمعلومات من البداية إلى النهاية، إذ تم تصميم النظام بحيث لا تستطيع شركات التكنولوجيا نفسها الوصول إلى محتوى الرسالة.